الرئيسية
عن الكلية
الاقسام العلمية
المعهد العالي
مركز البحوث
برنامج الرسائل
الخدمات الإلكترونية
 
الخدمات التعريفية
 
الخدمات المعلوماتية
 
 
الَّذِينَ آمَنُوا وَلَمْ يَلْبِسُوا إِيمانَهُمْ بِظُلْمٍ أُولئِكَ لَهُمُ الأَمْنُ وَهُمْ مُهْتَدُونَ
 
 
القائمة الرئيسية
Skip Navigation Links
عن الكلية
أعضاء هيئة التدريس
الطلاب
منافسات الكلية
مكتبة الصور
مكتبة الأفلام
مركز الأمير محمد بن نايف الطبي
عـن الـبــوابــة
 
 
كلية الملك فهد الأمنيه توقع مذكرة تعاون مع اللجنة الوطنية لمكافحة المخدرات 

 


انطلاقاً من التوجيهات الكريمة من سمو ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية رئيس اللجنة الوطنية لمكافحة المخدرات صاحب السمو الملكي الأمير/ محمد بن نايف بن عبدالعزيز آل سعود ـــ حفظه الله ـــ  بتفعيل دور الجهات والمؤسسات المعنية بمواجهة ظاهرة المخدرات.
وقعت كلية الملك فهد الأمنية  صباح يوم الخميس الموافق 06/ 09 / 1438هـ في مقر الكلية بمدينة الرياض  مذكره تعاون مع  اللجنة الوطنية لمكافحة المخدرات في مواجهة ظاهرة المخدرات وتنسيق الجهود ورسم السياسات الوطنية للحد من انتشار تعاطيها.
وبناء على مذكرة التعاون الموقعة فقد تم التعاون بين كلية الملك فهد الأمنية مع  اللجنة الوطنية لمكافحة المخدرات في عدد من الموضوعات أهمها التدريب والتعليم الأمني المتخصص في مجال مواجهة ظاهرة المخدرات و البحث العلمي وإجراء الدراسات المتخصصة في هذا المجال والاستعانة بالخبراء والمختصين والتبادل المعلوماتي والمعرفي.
ونصت الاتفاقية على إجراء الدراسات والبحوث حيث يتم التنسيق لوضع الأولويات البحثية على مستوى الدراسات الأمنية المرتبطة بظاهرة المخدرات والمؤثرات العقلية و يتم وضع أهداف الدراسات المستهدف تنفيذها في هذه المذكرة. ووضع السياسات المستقبلية حيال هذه الدراسات وكذلك تقوم  اللجنة الوطنية لمكافحة المخدرات بتنظيم ملتقى تثقيفي بالتعاون مع الكليه موجهاً لمنسوبي كلية الملك فهد الامنية  يشتمل على مناشط تثقيف وتدريب واستشارات ويستمر لمدة ثلاثة أيام وينفذ سنوياً. هذا ولقد قام بتوقيع الاتفاقية من جانب كلية الملك فهد الأمنية مديرها العام  سعاده اللواء/سعد بن عبدالله الخليوي ومن قبل اللجنة الوطنية لمكافحة المخدرات أمينها العام سعاده الأستاذ/ عبدالإله بن محمد الشريف.
هذا وقد اثنى سعادة مدير عام الكلية اللواء/ سعد بن عبدالله الخليوي على توقيع هذه الاتفاقية المهمة والتي تأتي ضمن توجيهات سمو سيدي ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية رئيس اللجنة الوطنية لمكافحة المخدرات -حفظه الله -بأهمية التعاون مابين القطاعات الأمنية واللجنة الوطنية لمكافحة المخدرات والتي ستأتي ثمارها بإذن الله في مكافحة هذه الأفة الخطيرة على المجتمعات كافة ومجتمعنا بشكل خاص حيث تهيئ الدولة ممثلة في وزارة الداخلية كافة الجهود في محاربتها وتأهيل العاملين في هذا المجال بالطرق والأساليب المهمة للقيام بالتوعية الفاعلة وكذلك طرق مكافحتها والقضاء عليها.
هذا وسأل مدير عام كلية الملك فهد الأمنية المولى عز وجل أن يديم على هذه البلاد عزها وأمنها وأمانها بقيادة سيدي خادم الحرمين الشريفين/ الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وسمو سيدي ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية صاحب السمو الملكي الأمير/ محمد بن نايف بن عبدالعزيز وسمو ولي ولي العهد النائب الثاني لرئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع صاحب السمو الملكي الأمير/ محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ـــ حفظهم الله جميعاً ـــ.